تتواصل حملات الاعتقالات وممارسة التعذيب التعسفية في منطقة عفرين واريافها شمال حلب من قبل المجموعات السورية التابعة للقوات المسلحة التركية، في مدينة عفرين تمت مداهمة منطقة دوار مارته واختطاف المواطن (أحمد حلاق) مواليد 1987 من أهالي قرية خلنيرة من منزله/في حملات سابقة جرى اعتقال 17 شاب من قرية خلنيرة مازال مصيرهم مجهولا/.

أحمد محمد قوشو

 

كما وتم اختطاف المواطن عبدو رشو البالغ من العمر 29 عاماً من قرية جديده التابعة لناحية جنديرس اثناء تواجده برفقة عائلته في منزله بمدينة عفرين وتم اقتياده إلى جهة مجهولة. 

fb_img_15378775034591132845355447795491.jpg

كما تم اختطاف المواطن”نزار حسين نعسو” وهو من أهالي قرية ماراته التابعة من محل الالبسة الذي يملكه في عبارة التلل في مركز مدينة عفرين، حيث أكدت مصادر من عائلته انه نقل الى تركيا للتحقيق معه.

نزار حسين نعسو

على صعيد متصل نشرت صورة لمسلح يدعى “حميد مصطفى حسن” الملقب ب “حميد حج مستو” وهو من عناصر كتيبة /لواء سمرقند/-تنشر الكتيبة حاليا في قرية “روتا” التابعة لناحية ماباتا-  وهو من سكان قرية “مست عاشور” التابعة لناحية ماباتا حيث تظهر الصورة قيام المسلح بربط مدني من قرية روتا بالسقف بسلاسل حديدة وتكشف تعرضه للتعذيب بهذه لطريقة. ليتم تعذيبه فيما بعد، هذا لا يزال مصير المدني مجهولاً إلى الآن. حيث جرى ارسال الصورة لذوي المختطف بهدف ابتزاهم لارسال الاموال ومازال مصير المدني مجهولا.

حميد مصطفى حسن

من جهة أخرى ناشدت عائلة المواطن صلاح شيخ موس عبدو البالغ من العمر 45 عاماً و ابنه خالد صلاح عبدو البالغ من العمر 22 عاماً/ من قرية قسطل كشك التابعة لناحية شران/  الكشف عن مصيرهم، لا سيما وأن عناصر من فصيل السلطان مراد قاموا باعتقالهم من منزلهم منذ ستة اشهر ويرفضون الكشف عن مصيرهم.

 

خالد صلاح عبدو البالغصلاح شيخ موس عبدو