كشفت صورة حديثة وزعتها وسائل اعلام تركية وجوه 9 من المواطنين الذين اعلنت تركيا اعتقالهم بتهمة الانتماء إلى وحدات حماية الشعب. بعد التدقيق في الصورة، تبين أنهم من مواطني قرية أومرا التابعة لناحية ماباتا في عفرين. 

وكانت القوات التركية قد اعلنت في 14 سبتمبر، عن اعتقال 9 “مواطنين” في عفرين بتهمة أنّهم شاركوا في هجوم أدى إلى مقتل اثنين من العسكريين الأتراك خلال عملية “غصن الزيتون” مطلع العام الجاري.
وقررت محكمة في ولاية هاطاي جنوبي تركيا مواصلة اعتقالهم بتهمة الإنتماء إلى منظمة إرهابية والقتل العمد، وتقويض وحدة وسلامة الأراضي التركية.لكن بالتدقيق في هويات المواط\نيين المعتقلين، والعودة الى سكان قريتهم تم التأكد من أنهم مواطنون لم ينضموا لوحدات حماية الشعب، وهم اصحاب مهن حرة وغالبهم مزارعون ويملكون اشجار الزيتون اسمائهم بالترتيب من اليمين: فراس فائق كلكاوي، حمودة خلوصي جعفر، إيبش محمد محو، مسعود مجيد كلكاوي، جنكيز مصطفى نعسان، احمد محمد إيبش، رشيد صبري محو، ادريس مصطفى نعسان، حسين أحمد كلكاوي.

004435_cete