داهمت الفصائل السورية التابعة للقوات المسلحة التركية قرية كورزيلة التابعة لناحية شيراوا في منطقة عفرين واعتقلت ثلاثة أخوة وهم: صالح عثمان، أحمد عثمان، فوزي عثمان. كما وتم الاستيلاء على أملاك المواطن صالح ونهب وسرقة موسم الرمان.
ويذكر أن هناك أكثر من عشرين مواطن من نفس القرية تم اختطافهم خلال أربعة أشهر المنصرمة ولا يزال مصيرهم مجهولاً حتى الآن.

كماولا يزال مصير المواطن “أحمد مجحم أحمد” البالغ من العمر 42 عاماً من قرية النسرية التابعة لناحية جندريسه في عفرين مجهولاً، حيث تم اختطافه منذ خمسة أشهر من قبل الفصائل المسلحة التابعة لتركيا.
المواطن أحمد من المكون العربي، متزوج ولديه ثلاثة أولاد.

من جانب أخرى قامت العناصر المسلحة التابعة لفرقة الحمزات بقيادة المدعو أبو سميح الحمصي بجلب بعض المتطوعين من عناصره المسلحين مع عوائلهم الذين استوطنوا في قرية فريرية قسرا تحت تهديد السلاح لجني محصول الزيتون في الأراضي العائدة ملكيتها لأهالي قرية تل حمو . و هذه السرقة و السطو المسلح ليست المرة الأولى التي يقوم بها هذا القائد العسكري.

كما وتعرض المواطن درويش درويش( 30 عاما ) من أهالي قرية كفرزيت للخطف من قبل مجموعة مسلحة تابعة لفرقة الحمزات أثناء جنيه لمحصول الرمان برفقة بعض العمال في أرضه الواقعة بين قريتي كفيرية وكفرزيت المسيطر عليها من قبل نفس الفصيل.